تغير في معنويات السوق - لكن هل سيستمر؟

بواسطة: ميغيل رودريغيز

13:56, 01 February 2022

معنويات تفاءل تظهر على الأسواق في اخر يومين من الشهر، على الرغم من زيادة توقعات رفع أسعار الفائدة بعد التصريحات الأخيرة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

قد يكون انتعاش السوق بسبب عمليات الشراء من قبل المستثمرين المؤسسيين الذين حافظوا لأيام على أن أسواق الأسهم كانت تقدم بالفعل الكثير من فرص الشراء.

 

والسؤال المطروح الآن هو ما إذا كان هذا مجرد ارتفاع طفيف بعد موجة البيع القوية - أكبر انخفاض شهري منذ سنوات - أو ما إذا كانت أسواق الأسهم تستقر.

أحد العوامل التي تؤثر سلباً على الاقتصادات هو ارتفاع أسعار الطاقة.

 

لا تزال أسعار النفط في الاتجاه الصاعد عند مستويات قريبة جداً من 89 دولاراً للبرميل. يعتقد معظم محللي الصناعة أن هذا الاتجاه الإيجابي سيستمر قبل اجتماع أوبك وروسيا يوم الأربعاء. ويتوقعون أن تحافظ المجموعة على سياسة زيادة الإنتاج عند 400 ألف برميل يومياً، على الرغم من أن بعض الدول واجهت مشكلة في تلبية حصصها منذ اعتماد هذا الموقف في أغسطس. وقد أدى ذلك إلى شح المخزونات بسبب الانتعاش القوي بعد انتشار الوباء. في الوقت نفسه، كان أحد الأسباب الرئيسية لارتفاع النفط الخام في الشهرين الماضيين. كما أثرت التوترات الجيوسياسية - الصراع بين أوكرانيا وروسيا - على أسعار النفط.

 

بالإضافة إلى ذلك، كشفت البيانات الأسبوعية من بيكر هيوز أن الحفارات الأمريكية استمرت في إضافة حفارات النفط بوتيرة بطيئة، على الرغم من قلة العرض وارتفاع الأسعار الذي يزيد من الحوافز الاقتصادية لدعم الإنتاج.

 

من الناحية الفنية، توقف النفط عند مستويات عالية لمدة ثلاثة أيام دون إعطاء أي علامة على عكس الاتجاه. وفوق الارتفاع الأخير عند 88.81، لن يواجه أي عقبات حتى منطقة 100. أظهر مؤشر القوة النسبية اليومي بعض إشارات ذروة الشراء، ولكن دون الوصول إلى تباعد هبوطي.

المصدر:  Bloomberg, Reuters. 

شارك هذه المقالة

تولت capex.com/ae-ar إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم اي نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على الأسواق لأغراض إعلامية فحسب.
لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي. المعلومات الواردة هنا طيها عام ولا تُأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية لكل فرد، خبراته الاستثمارية أو وضعه المالي الحالي.وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd أي مسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. الأداء السابق للأصل المالي وتوقعات الأسواق ليست مؤشرات موثوقة للنتائج المستقبلية.