تتأرجح أسواق الأسهم بشدة وسط التوترات في أوكرانيا

بواسطة: ميغيل رودريغيز

14:16, 15 February 2022

في يوم لم تصدر فيه بيانات اقتصادية رئيسية، كان تركيز السوق بالأمس على الأخبار المتعلقة بالضغوط الجيوسياسية في أوكرانيا، والتي أدت إلى تجدد التقلبات.

انتعشت أسواق الأسهم أولاً من أدنى مستوياتها السابقة بعد ظهور أنباء عن أن الكرملين قد يقبل استمرار المحادثات، وبالتالي قد يكون الحل الدبلوماسي ممكناً. وأبدى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعمه لمواصلة روسيا المناقشات مع الولايات المتحدة وحلفائها بعد أن وصف وزير خارجيته سيرجي لافروف المقترحات التي طرحتها واشنطن بـ "البناءة".

 

ومع ذلك، رفضت الولايات المتحدة مطلب روسيا الرئيسي للحصول على تأكيدات بأن الناتو لن يسمح لأوكرانيا بأن تصبح عضواً، لكنها عرضت مناقشة قيود نشر الصواريخ في أوروبا والقيود المفروضة على التدريبات العسكرية.

 

لكن شبكة سي بي إس ذكرت لاحقاً أن روسيا وضعت قواتها في مواقع لشن هجوم، وفقاً لصور الأقمار الصناعية، مما أثار مخاوف جديدة من غزو وشيك لأوكرانيا، مما دفع المخزونات إلى أدنى مستوياتها يومياً.

 

علاوة على كل شيء، ظهرت في السوق مخاوف بشأن اتخاذ قرار أكثر عدوانية من قبل الاحتياطي الفيدرالي بشأن سياسته النقدية. كرر عضو البنك المركزي بولارد قناعته بالحاجة إلى رفع أسعار الفائدة بنسبة 0.50٪ في الاجتماع القادم وحتى خفض الميزانية العمومية للاحتياطي الفيدرالي بشكل كبير عن طريق بيع السندات في السوق.

 

لهذا السبب، وعلى الرغم من التوترات الجيوسياسية الهائلة التي عادة ما تؤدي إلى انخفاض عائدات السندات، قفز مؤشر العشر سنوات إلى 2.00٪ بعد انخفاضه إلى 1.92٪ في اليوم السابق.

 

أدى هذا إلى تعزيز سعر الدولار، والذي فقد 50 نقطة في حالة اليورو/الدولار وتم تداوله مرة أخرى دون 1.1300. يتعرض الزوج لضغط إضافي بسبب التوترات في أوكرانيا لأن أوروبا ستكون المنطقة الأكثر ضعفاً في حالة تصعيد الحرب. بالإضافة إلى ذلك، تأثر زوج يورو/دولار أيضاً بعد أن أعطى البنك المركزي الأوروبي إشارات بالتراجع عن مركزه الأكثر تقييداً.

استمرت أسعار النفط في الارتفاع يوم أمس على الرغم من إعلان المفوض الخارجي للاتحاد الأوروبي بوريل عن قرب التوصل إلى اتفاق نووي مع إيران. كان من الممكن أن يكون هذا سبباً قوياً لانخفاض النفط إذا لم تسود مخاوف الصراع في أوكرانيا. قد يؤدي إدراج إيران في سوق النفط إلى إنتاج ما بين 500 ألف ومليون برميل يومياً في المرحلة الأولى، وكان إعلان مثل ذلك الذي أدلى به المفوض بوريل علامة على إمكانية توقيع الاتفاقية قريباً.

المصدر: Bloomberg, Reuters. 

شارك هذه المقالة

تولت capex.com/ae-ar إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم اي نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على الأسواق لأغراض إعلامية فحسب.
لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي. المعلومات الواردة هنا طيها عام ولا تُأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية لكل فرد، خبراته الاستثمارية أو وضعه المالي الحالي.وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd أي مسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. الأداء السابق للأصل المالي وتوقعات الأسواق ليست مؤشرات موثوقة للنتائج المستقبلية.