تقدم KEY WAY MARKETS LTD خدماتها لعملاء التجزئة والعملاء المحترفين وأطراف السوق المقابلة. ينطوي تداول المنتجات ذات الرافعة المالية على درجة عالية من المضاربة، ومخاطر مرتفعة لخسارة الأموال وبالتالي قد لا يناسب جميع المستثمرين. ننصحك قبل البدء في التداول بقراءة، والتأكد من أنك تفهم تماماً، بيان إفصاح المخاطر والتحذيرات ذات الصلة من هنا: إفصاح المخاطر. 21.57% من حسابات المستثمرين الأفراد تحقق أرباحًا عند تداول المنتجات ذات الرافعة المالية مع هذا المزود.

Article Hero

تخفيضات الصين لأسعار الفائدة لم ترقى إلى مستوى التوقعات

ميغيل رودريغيز
ميغيل رودريغيز
21 يونيو 2023

مع انتظار الأسواق لشهادة باول اليوم لتلقي بعض الإشارات حول مستقبل السياسة النقدية، ارتفعت عائدات السندات الأمريكية، وانخفض مؤشر ستاندرد آند بورز لثلاثة أيام متتالية، وانخفضت أسعار النفط بأكثر من 2٪. تخفيضات أسعار الفائدة في الصين، والتي كانت أقل من المتوقع، تسببت في انخفاض مؤشر هانغ سين.

اتخذ بنك الصين الشعبي خطوات لتسريع الانتعاش بعد الوباء، وقام بتخفيض معايير الائتمان الرئيسية يوم الثلاثاء. تعكس هذه الخطوة المخاوف المتزايدة بين المسؤولين الصينيين بشأن تراجع زخم الانتعاش الاقتصادي. على الرغم من أن الاقتصاد قد أظهر علامات التدهور، إلا أن أسعار الفائدة لم تنخفض إلا بمقدار 10 نقاط أساس، وهي أقل من توقعات السوق المحلية، التي كانت تتوقع إجراءات أكثر حزماً. نتيجة لذلك، يؤثر هذا التطور على مزاج المخاطرة على مستوى العالم.

سبب آخر وراء انتظار المستثمرين في الصين لعزم أكبر من البنك المركزي لتحفيز الاقتصاد هو المخاوف بشأن سوق العقارات في البلاد.

كان المستثمرون في الصين ينتظرون بفارغ الصبر إجراءات أقوى من البنك المركزي لدعم الاقتصاد، وأحد الأسباب وراء هذا التوقع هو القلق المحيط بسوق العقارات في البلاد.

بعد خفض بنك الشعب الصيني المعتدل لأسعار الفائدة، شهد مؤشر هانغ سين الصيني انخفاضاً ملحوظاً، حيث فقد ما يزيد قليلاً عن 2٪ من قيمته خلال الجلسة.

بعد العطلة الأمريكية، بدأت المؤشرات الأوروبية والامريكية اليوم بانخفاض طفيف. واجهت مؤشرات وول ستريت أيضاً ضغوطاً بسبب التعليقات الأخيرة التي أدلى بها مسؤولون من الاحتياطي الفيدرالي (Fed)، الذين حافظوا على موقف متشدد للسياسة النقدية القادمة.

نتيجة للزيادات المستقبلية المتوقعة في أسعار الفائدة الفيدرالية، يتم تداول أسعار السندات الأمريكية حالياً عند أعلى مستوياتها في الشهر الماضي.

سيراقب المستثمرون عن كثب ظهور رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي باول أمام الكونغرس الأمريكي اليوم، على أمل الحصول على أي رؤى حول إجراءات السياسة النقدية المقبلة للبنك المركزي.

بعد الوصول إلى مستوى المقاومة عند الـ 4500 نقطة، شهد مؤشر ستاندرد آند بورز انخفاضاً لمدة ثلاثة أيام. كان هذا الانخفاض مدفوعاً بتوقعات الزيادات المستقبلية في أسعار الفائدة، فضلاً عن العوامل الفنية، بما في ذلك مستويات ذروة الشراء الملحوظة على الرسم البياني اليومي.

شهد النفط، وهو سلعة يعتمد أداؤها بشكل كبير على الطلب الصيني، انخفاضاً بأكثر من 2٪ وتم تداوله دون مستوى الـ 70 دولار للبرميل حيث ترك نهج البنك المركزي الحذر نسبياً لتحفيز الاقتصاد الأسواق المالية محبطة إلى حد ما.

الرسم البياني - مؤشر ستاندرد آند بورز - CAPEX

المصادر: بلومبيرج، رويترز

تولت capex.com/ae-ar إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم اي نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على الأسواق لأغراض إعلامية فحسب.
لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي. المعلومات الواردة هنا طيها عام ولا تُأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية لكل فرد، خبراته الاستثمارية أو وضعه المالي الحالي.وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd أي مسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. الأداء السابق للأصل المالي وتوقعات الأسواق ليست مؤشرات موثوقة للنتائج المستقبلية.

مشاركة هذا المقال

كيف وجدت هذا المقال؟

مريع
نعم
عظيم
مذهل

اعرف المزيد

ميغيل رودريغيز
ميغيل رودريغيز
كاتب مالي

بدأ ميغيل مسيرته المهنية الطويلة في مؤسسات مالية مرموقة مثل Banco Santander و Banco Central-Hispano.وهو مؤلف لكتب تداول العملات.