تداول الأخبار: الجيد، السيئ والخطير

تداول الأخبار: الجيد، السيئ والخطير

تداول الأخبار هو جزء لا يتجزأ من الأسواق المالية اليوم، لكن هل تعلم لماذا هناك الكثير من الضجة حول الموضوع؟ حان الوقت لمعرفة ذلك.

قد يكون تعلم #تداول الأخبار مهارة أساسية بالنسبة إلى #استراتيجيات #الاستثمار، إذا قمت بتطوير نظام تداول مناسب. قبل الاطلاع على مزيد من التفاصيل، دعنا نرى ما يعنيه مفهوم تداول الأخبار.

التعريف
تداول الأخبار هو شكل شائع من التداول الأساسي، حيث يمكن أن تتسبب أحداث معينة في تقلبات الأسعار وتقلبات الزخم. بشكل أساسي، يشير تداول الأخبار إلى الاستخدام الجيد لإعلانات السوق لفتح صفقات قصيرة أو طويلة.
ومع ذلك، يوصي خبراء التحليل باختيار نوع الأخبار التي يجب متابعتها بعناية، اعتماداً على أصولك المفضلة ومعرفتك، حيث قد يكون التعامل مع بعضها أكثر صعوبة من البعض الآخر.

الآن يأتي السؤال: كم عدد أنواع الأخبار التي يمكن أن نواجهها؟

أنواع الأخبار
وفقاً لموقع Investopedia.com، هناك نوعان رئيسيان من الأخبار المالية:

الأخبار الدورية
عادةً ما يتم جدولة الأخبار قبل نشرها، كما يتكرر ذلك في فترة زمنية معينة. أمثلة: تقارير الأرباح من شركات مثل #Tesla، #Apple و #Microsoft وتقارير البيانات الاقتصادية مثل مؤشر أسعار المستهلك وتقرير الوظائف الأمريكية الغير الزراعية (#NFP) وغيرها.
تأتي الأخبار الدورية مع العديد من المزايا. على سبيل المثال، يمكنك التنبؤ بنتائج السوق بشكل أكثر دقة، وهي تعمل بشكل أفضل كخيارات تداول قصيرة الأجل. بالإضافة إلى ذلك، عند متابعة الأحداث المتكررة، يمكنك إنشاء نمط بناءً على الأداء السابق بسرعة إذا كنت تستخدم أجندة تداول.

أخبار المره الواحدة
وهي أخبار تأتي بشكل غير متوقع. على سبيل المثال، الأزمة الاقتصادية سنة 2008-2009، أو الهجوم الإرهابي سنة 2001. لاحظ أن تأثيرها أقوى بكثير من الأخبار المتكررة بسبب عامل الشدة والمفاجأة المتضمن.
بالنسبة للتطورات غير المتوقعة فلا يمكن التنبؤ بها، وبالتالي يصبح التداول أكثر صعوبة بعض الشيء. ومع ذلك، إذا قمت بتكييف استراتيجيات التداول الخاصة بك على هذه الاخبار، فمن المحتمل أن تتحول الى أحداث مربحة لمحفظة التداول الخاصة بك.

كيف يتعامل المتداولين مع الأخبار؟

الأخبار المتكررة
بالنسبة للأخبار المتكررة مثل الأمثلة الواردة أعلاه، هناك شيئان مهمان يوصي خبراء السوق بمتابعتهم:

1. استخدام التقويم
سيضمن الاحتفاظ بالتقويم أنك تعرف دائماً متى يتم جدولة الأحداث التي تهمك، يمكنك أيضاً استخدام أجندة التداول لمعرفة ما الذي يناسبك وكيف أثرت القرارات الفردية على تداولاتك، وما الذي يحتاج إلى تحسين في نهجك.
تعد مراقبة تداولاتك اليومية أمراً ضرورياً إذا كنت تطمح إلى أن تصبح متداول منضبط وفعال. يجب أن يكون تسجيل كل تحركاتك جزءاً من خطة التداول الخاصة بك.

من ناحية أخرى، يساعدك تسجيل نشاط التداول الخاص بك على اكتشاف الأنماط المحتملة لتداولاتك الناجحة. لذلك، يمكنك تحسين استراتيجيات التداول الخاصة بك عن طريق ضبط ما يبدو أنه يعمل بشكل جيد.

2. اعتماد نظام تداول موثوق

بمجرد معرفة الأخبار التي تريد تداولها وكيف تريد القيام بذلك، عليك أن تستقر على استراتيجية تداول محددة. ضع في اعتبارك أن بعض الاستراتيجيات قد تكون أفضل لتداول أحداث السوق مثل تقرير الوظائف الأمريكية، بدلاً من تداول مؤشر أسعار المستهلك (#CPI)، على سبيل المثال.
خذ وقتك في تحليل خياراتك قبل اختيار نظام تداول. من الأهمية بمكان تحديد أهدافك وكيف تخطط لتحقيقها. بغض النظر عما إذا كنت تحب التداول طويل الأجل أو التداول قصير الأجل، لديك احتمالات متعددة! فقط تأكد من عدم نسيان أوامر إدارة المخاطر!
لمعرفة المزيد حول استراتيجيات التداول وأنواع المتداولين، قم بزيارة مقالتنا هنا!

أخبار المرة الواحدة
بالنسبة لأخبار المرة الواحدة، ينصح الخبراء برد فعل سريع، ولكن بطريقة منطقية. في حالة أحداث "البجعة السوداء" اي أحداث مفاجئة، فإن الأمر كله يتعلق بالزخم: لو تطرف العين، ستفوتك الفرصة! ومع ذلك، لا تتجاهل خطة التداول الخاصة بك والاستراتيجيات التي تم اختبارها. إذا كنت لا تشعر بالراحة عند المغامرة في هذه المنطقة، فقد يكون من الأفضل لك البقاء في الامان.
مخاطر تداول الأخبار - ما يجب تجنبه.