بداية عصر جديد للسياسة الأمريكية اليوم - نظرة عامة على السوق

بداية عصر جديد للسياسة الأمريكية اليوم - نظرة عامة على السوق

الرئيس المنتخب جو بايدن يؤدي اليمين الدستورية

تظل النظرة السوق العامة إيجابية بعض الشيء، في يوم نقل السلطة إلى الرئيس المنتخب بايدن.

في انتظار تطور الأمور دون وقوع اي حوادث، وهو عنصر عدم يقين مؤثر على الأسواق بطريقة معينة، و يأمل المستثمرين أن يتمكن الرئيس الجديد في الأشهر الأولى من ولايته، من جلب كل شيء إلى بيئة تتسم بقدر أكبر من الأمن والهدوء.

تتفاوض الأسواق على افتراض أن كلا دعم الإغاثة من الوباء والموافقة على حزمة التحفيز سيتم تنفيذهما بشكل مرضٍ في الأشهر الأولى من فترة بايدن.

كما اقترح الرئيس الجديد إدارة 100 مليون لقاح في المائة يوم الأولى من ولايته، وهو أمر سيؤخذ بلا شك بإيجابية كبيرة من قبل أسواق الأسهم. هذا، بالإضافة الى الموافقة على حزمة مساعدات بقيمة 1.9 تريليون دولار، سيكونان محفزات لتحركات إيجابية على مستوى الأسواق في الأشهر المقبلة.

لنفترض أن كلا الهدفين، اللذين سيكونان محور اهتمام المستثمرين، قد تم تأخيرها. في هذه الحالة، يمكن أن يكون رد فعل أسواق الأسهم هو التصحيح الذي ينحسر فيه جزء من المناطق المكتسبة في الأشهر الأخيرة.

وفقاً لمحللي الأسواق، قد يصل هذا التصحيح إلى ما بين نسبة 5٪ أو 10٪.

ويظل مؤشر USA30 ضمن نطاق تداول في الوقت الحالي وفي انتظار الأحداث، حول خط المتوسط المتحرك البسيط لـ 100 ساعة وبين خط المقاومة الواقع عند مستوى 31127 وخط الدعم عند 30633.

لا توجد أرقام اقتصادية مرتبطة في السوق الأمريكية، ولا يزال إيقاع التداول مستقر.

سلوك سعر الدولار غير منتظم اليوم، بعد عدة أيام من ارتفاعه مدفوع بشكل أساسي بارتفاع عوائد السندات الأمريكية طويلة الأجل، فقد دخل في تداول بإتجاه جانبي.

ومع ذلك، فإن الحفاظ على العوائد في المستوى المرتفع في الآونة الأخيرة، وهو الدولار الأمريكي لمدة 10 سنوات والذي يتم تداوله حالياً عند 1.10، يدعم فكرة أن الحركة الصاعدة لسعر الدولار قد تستمر، خاصة إذا تمت الموافقة على حزمة التحفيز المالي قريباً.

الدولار الكندي

بالنسبة لسعر دولار أمريكي مقابل دولار كندي، لم يظهر الدولار نفس القوة التي نراها مقابل العملات الأخرى، كما حاز على انتباه المتداولين.

تم تفضيل الدولار الكندي من خلال الزيادة في أسعار النفط الخام في الأشهر الأخيرة التي أوصلت العملة الكندية إلى أعلى مستوى لها مقابل الدولار منذ أبريل 2018.

ومع ذلك، لا تظهر الأرقام الاقتصادية الكندية إشارات واضحة على الانتعاش، مما رفع توقعات خفض بنك كندا لأسعار الفائدة، حتى لو كانت ضئيلة.

عندما لا تكون احتمالات حدوث ذلك اليوم عالية، يتم تحديدها عند نسبة 3٪ فقط.

ولكن في حالة حدوث الأمر، قد يعاني سعر الدولار الكندي من بعض الضعف.

من منظور فني، فإن الزوج كما نلاحظ على الرسم البياني اليومي يقع عند أدنى المستويات، ويظهر مؤشر القوة النسبية تباعد بإتجاه صاعد منذ ديسمبر الماضي. في حالة التصحيح الصاعد، سيجد مقاومة بين مستوى 1.2940 و 1.3030 حيث يمر خط المتوسط المتحرك البسيط لـ100 يوم.

المصادر: Investing.com; Forexlive.com.

تولت Miguel A. Rodriguez إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب، وبالتالي لم يتم إعدادها وفقاً للمتطلبات القانونية الهادفة لتعزيز استقلالية بحوث الاستثمار، وعليه لا تخضع لأي حظر على التعامل عليها قبل نشر الأبحاث الاستثمارية. لا ترتبط هذه المعلومات بأهداف استثمارية محددة، كما لا تأخذ في الاعتبار الوضع المالي أو الاحتياجات الخاصة لأي متلقي.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Investments Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Investments Ltd الأداء السابق للأصل المالي وتوقعات الأسواق ليست مؤشرات موثوقة للنتائج المستقبلية. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.