نهاية أسبوع هادئة - الأسهم في مستوى ثابت - نظرة عامة على السوق

نهاية أسبوع هادئة - الأسهم في مستوى ثابت - نظرة عامة على السوق

كان ثاني يوم عيد الشكر يوم تحول في الأسواق مع نشاط ضئيل، بحيث ستغلق جلسة أمريكا الشمالية في وقت أبكر من المعتاد.

كما تستمر أسواق الأسهم في التقلب لكنها تحافظ على اتجاه تحيز إيجابي، ويرجع ذلك أساساً إلى التفاؤل بخصوص اخر مستجدات اللقاحات الذي حققته شركات الأدوية المختلفة، كذلك يتوقع العودة إلى الوضع الطبيعي في الأشهر الأولى من العام المقبل.

النفط الخام

إن توقع اختفاء قيود التنقل والحركة تدريجياً في الأيام المقبلة هو السبب الرئيسي وراء الارتفاع الكبير لأسعار النفط الخام في الأيام الأخيرة، بحيث أدى هذا الأمر إلى تجاوزه للحد الأقصى الموجود عند مستوى 43.50، وهو المستوى الذي كان يعمل كمقاومة مؤخراً، كما أنه أغلق فجوة شهر مارس بتجاوز مستوى 44.50 دولار للبرميل.

ومن الناحية الفنية، يمكن رؤية الاتجاه الهبوطي الأخير عند التداول فوق هذه المستويات، والذي هو أيضاً مستوى تصحيح فيبوناتشي 0.618٪ من الضلع الهابط الذي نشأ نتيجة للأزمة في مارس.

ويجب أن تساهم العوامل الأساسية أيضاً في هذا الانتعاش، ولهذا سيكون من الضروري الحصول على أرقام متناقصة في المخزونات، وفوق كل ذلك، زيادة في الطلب العالمي على النفط الخام، وهو أمر سيستغرق بلا شك وقتاً وسيتطلب ذلك الاستهلاك وتتبع أرقام نمو نفس المسار الصاعد الذي بدأ في الأسابيع الأخيرة.

يبقى الارتباط الإيجابي للنفط الخام بالدولار الكندي مرتفع، ذلك لكون هذا البلد مصدر للمادة الخام بحيث يشكل عاملاً أساسياً في تكوين الناتج المحلي الإجمالي. وكنتيجة لذلك، استفاد الدولار الكندي من هذا الأداء الذي كان أفضل للنفط الخام، والذي يجب أن يضاف إليه الآفاق التجارية التي كانت الأفضل بعد فوز الديمقراطيين.

حيث كانت التوترات التجارية مع إدارة ترامب شديدة الحدة، وشكلت عنصر عدم اليقين لكندا والذي أثر سلباً على سعر العملة.

يعكس سعر الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي هذه الآفاق التي كانت الأفضل مع تعزيز الدولار الكندي؛ والذي يقع من الناحية الفنية في منطقة دعم حرجة عند مستوى 1.3000، وفي حال تم كسره للأسفل، قد يفكك الاتجاه الصاعد السابق وقد يفتح طريقه نحو منطقة تداول 1.2840 و1.2580.

تولت Miguel A. Rodriguez إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب، وبالتالي لم يتم إعدادها وفقاً للمتطلبات القانونية الهادفة لتعزيز استقلالية بحوث الاستثمار، وعليه لا تخضع لأي حظر على التعامل عليها قبل نشر الأبحاث الاستثمارية. لا ترتبط هذه المعلومات بأهداف استثمارية محددة، كما لا تأخذ في الاعتبار الوضع المالي أو الاحتياجات الخاصة لأي متلقي.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Investments Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Investments Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.