شهية المخاطرة تتحسن بين عشية وضحاها، والأسواق تغير مسارها

شهية المخاطرة تتحسن بين عشية وضحاها، والأسواق تغير مسارها

تغيرت شهية المخاطرة في الأسواق بشكل جذري في اليومين الماضيين مقارنة بالأسبوع الماضي، بعدما كان النفور من المخاطرة هو العنصر السائد.

ووفقاً لآخر التقارير الإخبارية، تمكنت الصين من استعادة السيطرة على تفشي الوباء. وقد أدى ذلك إلى انعكاس العديد من حركات الأسواق التي حدثت خلال الأسبوع الماضي، مثل الاهتمام المتزايد بشراء العملات الآمنة مثل الدولار الأمريكي أو الين الياباني أو سندات الخزينة الأمريكية. ومع ذلك، لا يمكننا أن نقول على وجه اليقين ما إذا كانت هذه مجرد حركة تصحيحية لهذه.

كانت التغيرات في شهية المخاطرة قوية بشكل خاص في أسواق السلع الأساسية. حيث اختفت المخاوف بشأن انخفاض الطلب على النفط الخام من الصين بسبب قيود الحركة في الوقت الحالي. كما شهد سعر النفط ارتفاعات قوية لمدة يومين أعلى منطقة الدعم السابقة الواقعة عند 66.43.

أظهرت بيانات مخزون النفط الخام الأسبوعية الصادرة يوم أمس من قبل معهد البترول الأمريكي انخفاض في المخزون أقل من المتوقع: -1.6 مقابل 2.3 مليون متوقع. وقد تشير هذه النتيجة إلى أن الطلب أقل قوة من المتوقع (انخفاض أقل في المخزونات). ومع ذلك، يجب التأكيد عند صدور البيانات القادمة التي تنشرها وكالة الطاقة الدولية.

كما شهد سعر النحاس ارتفاع كبير. من النظرة الفنية، يمكن اعتبار ارتفاع الأسعار بمثابة تصحيح أو تراجع نحو خط العنق الذي تم كسره لأسفل الأسبوع الماضي. ستحتاج المادة الخام إلى التقدم أعلى المستويات الحالية للنظر في فشل تنشيط نمط انعكاس الاتجاه.

من ناحية أخرى، ضعف سعر الدولار الأمريكي، الذي عُزز في ظل إعلان الاحتياطي الفيدرالي لتخفيض مشتريات السندات، في حركة يمكن اعتبارها تصحيحية في الوقت الحالي.

تداول سعر اليورو مقابل الدولار EUR/USD أعلى بقليل من منطقة المقاومة الواقعة حول 1.1750، وهو أيضاً تصحيح فيبوناتشي 0.618 من الضلع الهابط الأخير.

المصادر: Bloomberg, reuters.com.

تولت Miguel A. Rodriguez إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب، وبالتالي لم يتم إعدادها وفقاً للمتطلبات القانونية الهادفة لتعزيز استقلالية بحوث الاستثمار، وعليه لا تخضع لأي حظر على التعامل عليها قبل نشر الأبحاث الاستثمارية. لا ترتبط هذه المعلومات بأهداف استثمارية محددة، كما لا تأخذ في الاعتبار الوضع المالي أو الاحتياجات الخاصة لأي متلقي.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Investments Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Investments Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.